الجمعة, 15 12 2017

آخر تحديث: الجمعة, 08 كانون1 2017 12am

المقالات
موقف الجمعة 8-12-2017

موقف الجمعة 8-12-2017

الشيخ دعموش في خطبة الجمعة 8-12-2017: المطلوب من الدول العربية والاسلامية اتخاذ قرارات...

كلمة خلال رعاية تخريج الدورات التدريبية لبلدية حارة حريك وجهاد البناء 7-12-2017

كلمة خلال رعاية تخريج الدورات التدريبية لبلدية حارة حريك وجهاد البناء 7-12-2017

رأى نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله الشيخ علي دعموش خلال رعايته حفل تخريج الدورات...

كلمة في اسبوع الشهيد قاسم الخطيب في لبايا 25-11-2017

كلمة في اسبوع الشهيد قاسم الخطيب في لبايا 25-11-2017

الشيخ دعموش: حزب الله تعاون مع كل الأطراف وسيقدم المزيد من التعاون للحفاظ على حكومة...

حفل نجمات البتول في مجمع السيدة زينب (ع) 22-11-2017

حفل نجمات البتول في مجمع السيدة زينب (ع) 22-11-2017

شدد نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله الشيخ علي دعموش خلال رعايته حفل نجمات البتول...

  • موقف الجمعة 8-12-2017

    موقف الجمعة 8-12-2017

  • كلمة خلال رعاية تخريج الدورات التدريبية لبلدية حارة حريك وجهاد البناء 7-12-2017

    كلمة خلال رعاية تخريج الدورات التدريبية لبلدية حارة حريك وجهاد البناء 7-12-2017

  • كلمة في اسبوع الشهيد قاسم الخطيب في لبايا 25-11-2017

    كلمة في اسبوع الشهيد قاسم الخطيب في لبايا 25-11-2017

  • حفل نجمات البتول في مجمع السيدة زينب (ع) 22-11-2017

    حفل نجمات البتول في مجمع السيدة زينب (ع) 22-11-2017

 
NEWS-BAR
الشيخ دعموش في خطبة الجمعة 8-12-2017: المطلوب من الدول العربية والاسلامية اتخاذ قرارات حقيقية بعزل الكيان الصهيوني ومنع التطبيع معه . الشيخ دعموش: القدس هي قضية اسلامية بامتياز وتتعرض بعد القرار الامريكي لخطر حقيقي لتهويدها وتزوير تاريخها وسلخ هويتها. الشيخ دعموش: القرار هو عدوان على الأمتين العربية والإسلامية، واهانة لمشاعر مئات ملايين المسلمين والمسيحيين، وإستفزاز مُتعمّد لكثير من الدول والقوى والجهات في العالم. الشيخ دعموش: هذا القرار لن يمر اذا وقف العرب والمسلمون وقفة قوية وجادة في مواجهته واتخذوا إجراءات عملية وحقيقية ورادعة تردع ترامب عن المضي بقراره . الشيخ دعموش: الرئيس الأمريكي قد يعتقد أنّ الإعتراضات والإحتجاجات على قراره لن تتجاوز حُدود الغضب الشعبي والتظاهرات والإعتصامات المُتفرّقة هنا وهناك لفترة قصيرة ثم يصبح القرار أمرا واقعا. الشيخ دعموش: يجب أن تثبت الدول العربية والاسلامية ولو لمرة واحدة ومن خلال إجراءات عملية أنها جادة في رفض القرار، كما يجب ايصال رسالة قوية لاسرائيل ولأميركا بأن هذه الدول وكل الشعوب العربية والاسلامية لن تقبل بتهويد القدس ولن تتخلى عن مقدساتها ولا عن اعتبار ان القدس عاصمة أبدية لفلسطين. الشيخ دعموش في خطبة الجمعة 1-12-2017: حريصون على بقاء الحكومة كما هي وان تعود الى عملها الطبيعي تحت سقف البيان الوزاري. الشيخ دعموش: كل الأحداث التي جرت في منطقتنا منذ ست سنوات والى الآن كشفت عن جهل وطغيان وعنجهية واستكبار بعض الأنظمة العربية، عن جهلها بطبيعة الأنظمة السياسية في بعض الدول. الشيخ دعموش: بعض الأنظمة الغبية كانت تعتقد انها يمكنها شراء الجميع بالمال وإغراء الجميع بالمال وشراء السكوت على الجرائم التي يرتكبونها في أكثر من بلد بالمال وبالصفقات. الشيخ دعموش: ما جرى عندنا في لبنان خلال الأسابيع القليلة الماضية هو دليل قاطع على جهل وغباء بعض الأنظمة الخليجية، وان من يقود النظام السعودي لا يفهم التركيبة السياسية اللبنانية الدقيقة. الشيخ دعموش: الاسلوب المهين الذي اتبعه ولي العهد السعودي مع لبنان أسس لشرخ في العلاقات السياسية بين السعودية ولبنان وترك جرحا في نفوس اللبنانيين ليس من السهل تضميده ومعالجته . الشيخ دعموش: نؤكد حرص حزب الله على بقاء الحكومة كما هي، واهتمامه ببقاء سعد الحريري رئيسها، وان تعود الى مزاولة عملها الطبيعي من دون تعديل وتحت سقف البيان الوزاري. الشيخ دعموش: نعتبر بقاء الحكومة مصلحة وطنية للبنان وحماية للاستقرار السياسي والأمني في البلد، وأي وصاية او املاءات أو شروط من الخارج على لبنان مرفوضة ولا يمكن ان نقبل بها تحت أي ظرف ومن اي كان .

الصفحة الرئيسية

علي عليه السلام النموذج الإنساني الكامل

  يعتبر العلامة الشهيد الشيخ مرتضى مطهري أن الإنسان لا يبلغ مرحلة الكمال البشري إلا بثلاثة شروط :

1-       أن تنمو فيه جميع القيم الإنسانية .

2-       أن تبلغ الحد الأعلى في النمو.

3-        أن يكون نموها بصورة متجانسة ومتوازنة ، بحيث لا تختلف واحدة عن الأخرى في النضج والنمو .

        فليس الإنسان الكامل هو الإنسان الذي يأخذ بواحدة من القيم الإنسانية ثم يهمل سائر القيم الأخرى . ليس هو الإنسان العابد فقط أو الزاهد فقط أو العادل فقط ، أو العالم فقط ، أو المجاهد فقط ، الذي ينجذب نحو قيمة من هذه القيم ثم يترك سائر الأعمال الأخرى . بل هو الإنسان الذي نمت وتربت فيه جميع هذه القيم وبلغت في نموها أعلى مستوى لها في انسجام وتناسب وتوازن .

      الإنسان الكامل هو الذي يكون عابدا ويبلغ في عبادته أعلى درجات العبادة ، وفي نفس الوقت يكون عادلا ويبلغ في عدله أعلى مراحل العدالة ، وفي الوقت ذاته يكون مجاهدا ويبلغ في جهاده أعلى مستويات التضحية في سبيل الله و يكون عالما ويبلغ في علمه أعلى مراتب العلم والمعرفة وهكذا . .

   ومن هنا عندما نقول إن عليا (ع) هو النموذج الإنساني الكامل بل هو في منتهى الكمال البشري فذلك  لأن جميع المثل العليا والقيم الإنسانية نمت في شخصيته وبلغت الحد الأعلى في النضج والرشد والنمو بانسجام وتناسب وتوازن . فكان قمة في كل شيء قمة عالية ينحدر عنها السيل ولا يرقى إليها الطير .

    كان قمة في العبادة والخشوع بين يدي الله عز وجل كان يتململ تململ السليم ويبكي بكاء الحزين عندما يكون في محراب العبادة في جوف الليل .

   وكان قمة في العلم والحلم وهو الذي قال كلمته المشهورة التي لم يجرؤ على قولها أحد بعده : " سلوني قبل أن تفقدوني فوالله إني لأعلم بطرق السماء كما أعلم بطرق الأرض " .

    وكان قمة في الزهد والبعد عن زخارف الدنيا ، وهو الذي يقول مشيرا إلى حذائه الذي لا يساوي كسر درهم عندما كان يصلحه :"إن هذا أحب إلي من دنياكم إلا أن أقيم حقا أو أدفع باطلا " .

      وكان قمة في العدالة وهو الذي يقول : " والله لو أعطيت الأقاليم السبعة بما تحت أفلاكها على أن أعصي الله في نملة أسلبها جلب شعيرة ما فعلت ".

وكان قمة في الشجاعة والحماسة والجهاد وهو الذي قال :" والله لو اجتمعت العرب على قتالي لما وليت مدبرا وأن ابن أبي طالب لا يبالي أسقط على الموت أم سقط الموت عليه " . ويقول :" لألف ضربة  بالسيف أحب إلي من ميتة على فراش ".

   لقد بلغ علي (ع) مرحلة البطولة في كل القيم وتحول إلى بطل في جميع المجالات الإنسانية .

  إن علينا أن نتعلم من كمال علي درسا حتى لا نخطئ فنبني واحدة من القيم ونهمل القيم الأخرى .

  إننا لا نستطيع أن نجمع جميع القيم في شخصيتنا كما جمعها علي (ع) في شخصيته ، فعلي (ع) يقول :

" ألا وإنكم لا تقدرون على ذلك ولكن أعينوني بورع واجتهاد وعفة  وسداد "

أي بورع عن محارم الله واجتهاد  في طاعة الله وعفة في النفس وسداد في القول.

     إن علينا أن نلتزم جميع قيم علي (ع) قدر الإمكان في وقت واحد . وإذا لم نبلغ مرحلة الإنسان الكامل كعلي (ع) فلا أقل أن نبلغ مرحلة الإنسان المتعادل الذي يجمع من كل القيم اكبر قدر ممكنوبذلك نكون شخصيتنا الرسالية والجهادية.

17 ربيع أول ولادة رسول الله محمد (ص)/ أسعد الله أيامكم

تابعونا عبر:

FacebookTwitterRSS Feedyoutube

المتواجدون حاليا

73 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

استطلاع رأي

ما رأيك بالموقع؟