الأحد, 17 12 2017

آخر تحديث: الجمعة, 15 كانون1 2017 12am

المقالات
موقف الجمعة 15-12-2017

موقف الجمعة 15-12-2017

الشيخ دعموش في خطبة الجمعة 15-12-2017: من واجب كل الأمة أن تكون جزءًا من معركة القدس...

كلمة خلال احتفال المولد النبوي في جامعة المصطفى العالمية 13-12-2017

كلمة خلال احتفال المولد النبوي في جامعة المصطفى العالمية 13-12-2017

الشيخ دعموش خلال احتفال المولد النبوي في جامعة المصطفى العالمية 13-12-2017:يدعو...

كلمة في اللقاء العلمائي الاسلامي والمسيحي نصرة للقدس في صيدا 12-12-2017

كلمة في اللقاء العلمائي الاسلامي والمسيحي نصرة للقدس في صيدا 12-12-2017

كلمة في اللقاء العلمائي الاسلامي والمسيحي نصرة للقدس الذي دعت اليه مراكز الامام الخميني...

كلمة في الندوة الفكرية محمد نبي الرحمة والوحدة 8-12-2017

كلمة في الندوة الفكرية محمد نبي الرحمة والوحدة 8-12-2017

كلمة الشيخ علي دعموش في الندوة الفكرية التي أقامتها جمعية المعارف الاسلامية بمناسبة ولادة...

كلمة خلال رعاية تخريج الدورات التدريبية لبلدية حارة حريك وجهاد البناء 7-12-2017

كلمة خلال رعاية تخريج الدورات التدريبية لبلدية حارة حريك وجهاد البناء 7-12-2017

رأى نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله الشيخ علي دعموش خلال رعايته حفل تخريج الدورات...

كلمة خلال رعاية المهرجان الثقافي للهيئات النسائية في بيروت 7-12-2017

كلمة خلال رعاية المهرجان الثقافي للهيئات النسائية في بيروت 7-12-2017

الشيخ دعموش خلال رعاية المهرجان الثقافي للهيئات النسائية في بيروت 7-12-2017: القرار...

  • موقف الجمعة 15-12-2017

    موقف الجمعة 15-12-2017

  • كلمة خلال احتفال المولد النبوي في جامعة المصطفى العالمية 13-12-2017

    كلمة خلال احتفال المولد النبوي في جامعة المصطفى العالمية 13-12-2017

  • كلمة في اللقاء العلمائي الاسلامي والمسيحي نصرة للقدس في صيدا 12-12-2017

    كلمة في اللقاء العلمائي الاسلامي والمسيحي نصرة للقدس في صيدا 12-12-2017

  • كلمة في الندوة الفكرية محمد نبي الرحمة والوحدة 8-12-2017

    كلمة في الندوة الفكرية محمد نبي الرحمة والوحدة 8-12-2017

  • كلمة خلال رعاية تخريج الدورات التدريبية لبلدية حارة حريك وجهاد البناء 7-12-2017

    كلمة خلال رعاية تخريج الدورات التدريبية لبلدية حارة حريك وجهاد البناء 7-12-2017

  • كلمة خلال رعاية المهرجان الثقافي للهيئات النسائية في بيروت 7-12-2017

    كلمة خلال رعاية المهرجان الثقافي للهيئات النسائية في بيروت 7-12-2017

 
NEWS-BAR
الشيخ دعموش في خطبة الجمعة 15-12-2017: من واجب كل الأمة أن تكون جزءًا من معركة القدس وفلسطين . الشيخ دعموش: الصراع في فلسطين ليس صراعا اسرائيليا فلسطينيا ، بل حقيقة المعركة القائمة على أرض فلسطين هي أن إسرائيل هي القاعدة العسكرية المتقدمة في الخط الأمامي لقوى الاستكبار والاحتلال والاستعمار القديم والحديث في العالم. الشيخ دعموش: البعض يعتبر أن المشكلة هي فلسطينية إسرائيلية، وأنه ليس مطلوبا أن تقاتل الأمة نيابةً عن الفلسطينيين! أو أن نكون فلسطينيين أكثر من الفلسطينيين، أو ملكيين أكثر من الملك! . الشيخ دعموش: الأمة عندما تقف إلى جانب الفلسطينيين لا تقاتل بالنيابة عن الفلسطينيين. وإنما تقاتل بالنيابة عن نفسها، وهي تدافع عن مقدساتها. الشيخ دعموش: لماذا تقصر الأمة في معركة الدفاع عن مقدساتها ومع من يمثلها في هذه المواجهة وهو الشعب الفلسطيني؟ الشيخ دعموش: على أن الشعوب والاحزاب والقوى والحكومات في العالمين العربي والإسلامي يجب أن تقتنع بأنها مسؤولة امام الله والتاريخ تجاه القدس وبيت المقدس المسجد الأقصى، وأن هذه المسؤولية هي مسؤولية الجميع وليس مسؤولية الشعب الفلسطيني فقط.!? الشيخ دعموش: إسرائيل تمثل خطراً على الأمة كلها، على الحكومات وعلى الشعوب، وهي تشكل تهديدا للفلسطينيين وللبنانيين، وهي تهديد خطر على القدس وفلسطين ولبنان وسوريا والأردن و مصر ودول الخليج وبقية الدول العربية. الشيخ دعموش: ندعوا الأمة بكل قواها الحية الى إعادة الأولوية للقدس وفلسطين، والى اعتماد استراتيجية المقاومة في مواجهة الصهاينة لأنها الخيار الذي يمكنه استعادة القدس وكل الأراضي العربية المحتلة. الشيخ دعموش في خطبة الجمعة 8-12-2017: المطلوب من الدول العربية والاسلامية اتخاذ قرارات حقيقية بعزل الكيان الصهيوني ومنع التطبيع معه . الشيخ دعموش: القدس هي قضية اسلامية بامتياز وتتعرض بعد القرار الامريكي لخطر حقيقي لتهويدها وتزوير تاريخها وسلخ هويتها. الشيخ دعموش: القرار هو عدوان على الأمتين العربية والإسلامية، واهانة لمشاعر مئات ملايين المسلمين والمسيحيين، وإستفزاز مُتعمّد لكثير من الدول والقوى والجهات في العالم. الشيخ دعموش: هذا القرار لن يمر اذا وقف العرب والمسلمون وقفة قوية وجادة في مواجهته واتخذوا إجراءات عملية وحقيقية ورادعة تردع ترامب عن المضي بقراره . الشيخ دعموش: الرئيس الأمريكي قد يعتقد أنّ الإعتراضات والإحتجاجات على قراره لن تتجاوز حُدود الغضب الشعبي والتظاهرات والإعتصامات المُتفرّقة هنا وهناك لفترة قصيرة ثم يصبح القرار أمرا واقعا. الشيخ دعموش: يجب أن تثبت الدول العربية والاسلامية ولو لمرة واحدة ومن خلال إجراءات عملية أنها جادة في رفض القرار، كما يجب ايصال رسالة قوية لاسرائيل ولأميركا بأن هذه الدول وكل الشعوب العربية والاسلامية لن تقبل بتهويد القدس ولن تتخلى عن مقدساتها ولا عن اعتبار ان القدس عاصمة أبدية لفلسطين.

الصفحة الرئيسية

كلمة خلال افتتاح معرض الشهداء في مجمع الامام الرضا في حي السلم 14-11-2017

رأى  نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله الشيخ علي دعموش خلال رعايته افتتاح معرض الشهداء في مجمع الامام الرضا في حي السلم: ان استهداف المقاومة من قبل بعض الأنظمة الخليجية لَيس أمرا جديدا ولم يكن بسبب مساهمة المقاومة في افشال مشروعهم ومشروع اسيادهم في المنطقة فقط،

 بل بسبب اصرار المقاومة على مواصلة طريقها في مواجهة العدو الصهيوني، وعدم تخليها عن القضايا المركزية للأمة كالقضية الفلسطينية، ورفض مشاريع التقسيم والهيمنة الامريكية على المنطقة، ورفض الاستسلام لشروطهم ووصايتهم، في الوقت الذي تتجه فيه هذه الأنظمة الى نسيان فلسطين والتطبيع مع العدو وتكشف عن تعاون وثيق وخطير بينها وبين الاسرائيليين بات يظهر الى العلن بعد ان كان سابقا يجري في الخفاء وتحت الطاولة.

 

ولفت: الى ان التواصل والتقارب والتنسيق السعودي الاسرائيلي هدفه ضرب المقاومة في لبنان، كما ان التهديدات السعودية للبنان والاجراءات المهينة التي يقومون بها ضد لبنان تستهدف بالدرجة الاول إسقاط المقاومة التي هزمت ادواتهم التكفيريين من داعش والنصرة في الجرود، وهم استهدفوا سوريا لانها دعمت المقاومة، ويعادون ايران لانها تقف الى جانب المقاومة، وجاؤوا بالارهابيين التكفيريين الى المنطقة من اجل القضاء على المقاومة، ويحاولون اثارة الفتن الطائفية والمذهبية وزعزعة الاستقرار في لبنان وتشويه صورة المقاومة من اجل تطويق المقاومة ودفعها للاستسلام والتخلي عن سلاحها ودورها.

وأضاف : يقولون انهم ضد المقاومة في لبنان لانها تدخلت في سوريا وهذا غير صحيح ، فهم يتآمرون على هذه المقاومة قبل سوريا، ويحرضون على حماس والجهاد وبقية الفصائل الفلسطينية المقاومة وهي لم تتدخل في سوريا ولا في غيرها  ويصفونها بالارهاب ويعملون ضدها..  مشددا: على ان مشكلة هذه الأنظمة وفي مقدمهم السعودية هي في مبدأ المقاومة، مشكلتها انها لا تطيق شيئاً اسمه مقاومة لا في لبنان ولا في فلسطين ولا في غيرها، وتعمل كل ما بوسعها لإبعاد الشعوب عن المقاومة والتزام خيارها.

وأشار الشيخ دعموش: الى ان محاولات السعودية لاخضاع لبنان ستبوء بالفشل، فلبنان لن يكون ساحة للنيل من المقاومة، ولن يكون الا بلداً مقاوماً سيداً حرا مستقلاً لا يخضع لأحد ولا يكون تحت وصاية احد ، كما ان لبنان لن يكون ساحة للفتنة، فاللبنانيون يملكون من الوعي ما يفوت على هؤلاء اهدافهم الفتنوية والتدميرية، وباتوا يعرفون من هو العدو ومن هو الصديق، ومن الذي ينال اليوم من كرامتهم ويوجه لهم الاهانات ويعمل على تحريضهم على بعضهم.. لقد انكشف لكل اللبنانيين ان السعودية تريد تخريب لبنان وجعله ساحة للصراع لعلها تعوض شيئاً عن فشلها وعجزها وهزائمها في المنطقة، ولكنها غفلت عن حقيقة ان لبنان مقبرة للغزاة والمحتلين والمعتدين  والمتآمرين وانه أقوى وأصلب وأشد من أن ينال منه الحاقدون الفاشلون والمهزومون في اليمن وسوريا والعراق وكل المنطقة.

وأكد الشيخ دعموش: أن اللبنانيين استطاعوا حتى الآن بالإدارة الممتازة لرئيس الجمهورية وبالتفافهم حوله، وبوحدتهم الوطنية وحمايتهم للاستقرار الداخلي، واجماعهم على رفض الممارسات السعودية المهينة بحق لبنان ان يفشلوا أهداف هذه الهجمة الحاقدة على لبنان واللبنانيين، والتي من المتوقع أمام وعي اللبنانيين وتماسكهم وصلابتهم أن ترتد على أصحابها خيبة وفشلا وهزيمة جديدة، لانه ليس امام السعودية الا التراجع عن سياساتها واجراءاتها المسيئة بحق لبنان واللبنانيين.

 

عن الإمام علي عليه السلام : الصلاة في بيت المقدس ألف صلاة

تابعونا عبر:

FacebookTwitterRSS Feedyoutube

المتواجدون حاليا

80 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

استطلاع رأي

ما رأيك بالموقع؟