الجمعة, 15 12 2017

آخر تحديث: الجمعة, 08 كانون1 2017 12am

المقالات
موقف الجمعة 8-12-2017

موقف الجمعة 8-12-2017

الشيخ دعموش في خطبة الجمعة 8-12-2017: المطلوب من الدول العربية والاسلامية اتخاذ قرارات...

كلمة خلال رعاية تخريج الدورات التدريبية لبلدية حارة حريك وجهاد البناء 7-12-2017

كلمة خلال رعاية تخريج الدورات التدريبية لبلدية حارة حريك وجهاد البناء 7-12-2017

رأى نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله الشيخ علي دعموش خلال رعايته حفل تخريج الدورات...

كلمة في اسبوع الشهيد قاسم الخطيب في لبايا 25-11-2017

كلمة في اسبوع الشهيد قاسم الخطيب في لبايا 25-11-2017

الشيخ دعموش: حزب الله تعاون مع كل الأطراف وسيقدم المزيد من التعاون للحفاظ على حكومة...

حفل نجمات البتول في مجمع السيدة زينب (ع) 22-11-2017

حفل نجمات البتول في مجمع السيدة زينب (ع) 22-11-2017

شدد نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله الشيخ علي دعموش خلال رعايته حفل نجمات البتول...

  • موقف الجمعة 8-12-2017

    موقف الجمعة 8-12-2017

  • كلمة خلال رعاية تخريج الدورات التدريبية لبلدية حارة حريك وجهاد البناء 7-12-2017

    كلمة خلال رعاية تخريج الدورات التدريبية لبلدية حارة حريك وجهاد البناء 7-12-2017

  • كلمة في اسبوع الشهيد قاسم الخطيب في لبايا 25-11-2017

    كلمة في اسبوع الشهيد قاسم الخطيب في لبايا 25-11-2017

  • حفل نجمات البتول في مجمع السيدة زينب (ع) 22-11-2017

    حفل نجمات البتول في مجمع السيدة زينب (ع) 22-11-2017

 
NEWS-BAR
الشيخ دعموش في خطبة الجمعة 8-12-2017: المطلوب من الدول العربية والاسلامية اتخاذ قرارات حقيقية بعزل الكيان الصهيوني ومنع التطبيع معه . الشيخ دعموش: القدس هي قضية اسلامية بامتياز وتتعرض بعد القرار الامريكي لخطر حقيقي لتهويدها وتزوير تاريخها وسلخ هويتها. الشيخ دعموش: القرار هو عدوان على الأمتين العربية والإسلامية، واهانة لمشاعر مئات ملايين المسلمين والمسيحيين، وإستفزاز مُتعمّد لكثير من الدول والقوى والجهات في العالم. الشيخ دعموش: هذا القرار لن يمر اذا وقف العرب والمسلمون وقفة قوية وجادة في مواجهته واتخذوا إجراءات عملية وحقيقية ورادعة تردع ترامب عن المضي بقراره . الشيخ دعموش: الرئيس الأمريكي قد يعتقد أنّ الإعتراضات والإحتجاجات على قراره لن تتجاوز حُدود الغضب الشعبي والتظاهرات والإعتصامات المُتفرّقة هنا وهناك لفترة قصيرة ثم يصبح القرار أمرا واقعا. الشيخ دعموش: يجب أن تثبت الدول العربية والاسلامية ولو لمرة واحدة ومن خلال إجراءات عملية أنها جادة في رفض القرار، كما يجب ايصال رسالة قوية لاسرائيل ولأميركا بأن هذه الدول وكل الشعوب العربية والاسلامية لن تقبل بتهويد القدس ولن تتخلى عن مقدساتها ولا عن اعتبار ان القدس عاصمة أبدية لفلسطين. الشيخ دعموش في خطبة الجمعة 1-12-2017: حريصون على بقاء الحكومة كما هي وان تعود الى عملها الطبيعي تحت سقف البيان الوزاري. الشيخ دعموش: كل الأحداث التي جرت في منطقتنا منذ ست سنوات والى الآن كشفت عن جهل وطغيان وعنجهية واستكبار بعض الأنظمة العربية، عن جهلها بطبيعة الأنظمة السياسية في بعض الدول. الشيخ دعموش: بعض الأنظمة الغبية كانت تعتقد انها يمكنها شراء الجميع بالمال وإغراء الجميع بالمال وشراء السكوت على الجرائم التي يرتكبونها في أكثر من بلد بالمال وبالصفقات. الشيخ دعموش: ما جرى عندنا في لبنان خلال الأسابيع القليلة الماضية هو دليل قاطع على جهل وغباء بعض الأنظمة الخليجية، وان من يقود النظام السعودي لا يفهم التركيبة السياسية اللبنانية الدقيقة. الشيخ دعموش: الاسلوب المهين الذي اتبعه ولي العهد السعودي مع لبنان أسس لشرخ في العلاقات السياسية بين السعودية ولبنان وترك جرحا في نفوس اللبنانيين ليس من السهل تضميده ومعالجته . الشيخ دعموش: نؤكد حرص حزب الله على بقاء الحكومة كما هي، واهتمامه ببقاء سعد الحريري رئيسها، وان تعود الى مزاولة عملها الطبيعي من دون تعديل وتحت سقف البيان الوزاري. الشيخ دعموش: نعتبر بقاء الحكومة مصلحة وطنية للبنان وحماية للاستقرار السياسي والأمني في البلد، وأي وصاية او املاءات أو شروط من الخارج على لبنان مرفوضة ولا يمكن ان نقبل بها تحت أي ظرف ومن اي كان .

الصفحة الرئيسية

كلمة في ذكرى الانتصار في عيتا الشعب 5-8-2017

الشيخ دعموشخلال احتفال ذكرى الانتصار في عيتا الشعب 5-8-2017:الانتصار في جرود عرسال أعظم من ان يستطيع المشككون تشويهه.

أكد نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله الشيخ علي دعموش: أن "انتصاري آب ٢٠٠٦ وآب ٢٠١٧ متلازمان وهما ألحقا هزيمة بعدو واحد، فالارهاب الاسرائيلي والإرهاب التكفيري واحد، أهدافهما وطبيعتهما ووحشيتهما واحدة،وان اتخذا وجهين وعنوانين، فالاسرائيلي كان يراهن على الجماعات التكفيرية للتخلص من حزب الله والقضاء على المقاومة وإنتاج بيئة داعمة للمشروع الامريكي في المنطقة، بيئة لا مشكلة لها مع "اسرائيل" ولا في التطبيع او التحالف معها، وتوفر لها حزاما أمنيا يحميها، لكن هذا الرهان فشل في لبنان باندحار جبهة "النصرة" وانتصار المقاومة في جرود عرسال، ومن هذه الزاوية، فإن هزيمة الجماعات التكفيرية في جرود عرسال هي هزيمة لـ"إسرائيل" تضاف الى هزيمتها في آب ٢٠٠٦".

وأشار الشيخ دعموش خلال الاحتفال بانتصار آب في بلدة عيتا الشعب: الى ان "انتصاري آب أكدا صحة وجدوى المقاومة لا سيما في مواجهة العدو الصهيوني وأدواته التكفيريين، وأنها قادرة بالجهاد والإرادة والعزم وتقديم التضحيات على إلحاق الهزيمة بالعدو ومشاريعه وأدواته في المنطق، وتحرير الارض والأسرى واستعادة السيادة والكرامة للبنان واللبنانيين.

 

ورأى الشيخ دعموش أن "أعراس النصر والتضامن الواسع الذي شهده لبنان مع المقاومة، يؤكد تمسك اللبنانيين بخيار المقاومة كخيار استراتيجي في مواجهة المشاريع الصهيونية والتكفيرية التي تريد النيل من كرامة اللبنانيين"، مشددا على ان "الانتصار في جرود عرسال اكبر وأعظم من ان يستطيع المتضررون والمشككون تشويهه او احتوائه او الحيلولة دون ان يأخذ مداه الطبيعي والمؤثر في شعوب المنطقة وفي داخل لبنان".

 

وأكد الشيخ دعموش أن "تحرير الأسرى وعودتهم الى وطنهم وأهلهم هو إنجاز كبير اكمل الإنجاز الميداني بتحرير الجرود وصنع هذا الانتصار العظيم للبنان"، لافتا الى ان "فرحة اللبنانيين لا تكتمل الا بتحرير بقية الجرود من داعش وعودة جثامين بقية الشهداء والأسرى العسكريين لدى "داعش""، معتبرا ان "الرهان في ذلك معقود على الجيش اللبناني لإنجاز نصر جديد للبنان، والجيش قادر بالتعاون والتنسيق مع سوريا والمقاومة على صنع وتحقيق هذا النصر".

 

17 ربيع أول ولادة رسول الله محمد (ص)/ أسعد الله أيامكم

تابعونا عبر:

FacebookTwitterRSS Feedyoutube

المتواجدون حاليا

15 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

استطلاع رأي

ما رأيك بالموقع؟