الخميس, 19 10 2017

آخر تحديث: الجمعة, 13 تشرين1 2017 12am

المقالات
موقف الجمعة 13-10-2017

موقف الجمعة 13-10-2017

الشيخ دعموش في خطبة الجمعة 13-10-2017: التهديداتوالعقوبات لن تخيف شعبنا ولا المقاومة...

كلمة في اسبوع الشهيد محمد رياض مكي في فرون 8-10-2017

كلمة في اسبوع الشهيد محمد رياض مكي في فرون 8-10-2017

الشيخ دعموشخلال اسبوع الشهيد محمد رياض مكي في فرون 8-10-2017: اسرائيل قلقة وتدرك ان الحرب...

كلمة في اسبوع الشهيد محمد علي الجندي في انصارية 7-10-2017

كلمة في اسبوع الشهيد محمد علي الجندي في انصارية 7-10-2017

الشيح دعموش خلال اسبوع الشهيد محمد علي الجندي في انصارية 7-10-2017: على العدو الإسرائيلي...

موقف في حفل تكريم الشهيد محمد علوية 4-10-2017

موقف في حفل تكريم الشهيد محمد علوية 4-10-2017

    رأى نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله الشيخ علي دعموش: أن لبنان...

كلمة في برج البراجنة 28-9-2017

كلمة في برج البراجنة 28-9-2017

شدد نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله الشيخ علي دعموش: على أن الجماعات الإرهابية...

حفل التخرج السنوي لمدارس الامداد 17-9-2017

حفل التخرج السنوي لمدارس الامداد 17-9-2017

الشيخ دعموش خلال حفل التخرج السنوي لمدارس الامداد 17-9-2017:المناورات والغارات الوهمية...

خلال تكريم الطلاب الناجحين في يانوح 9-9-2017

خلال تكريم الطلاب الناجحين في يانوح 9-9-2017

الشيخ دعموش خلال تكريم الطلاب الناجحين في يانوح 9-9-2017: نحن امام مشهد انهيار شامل...

  • موقف الجمعة 13-10-2017

    موقف الجمعة 13-10-2017

  • كلمة في اسبوع الشهيد محمد رياض مكي في فرون 8-10-2017

    كلمة في اسبوع الشهيد محمد رياض مكي في فرون 8-10-2017

  • كلمة في اسبوع الشهيد محمد علي الجندي في انصارية 7-10-2017

    كلمة في اسبوع الشهيد محمد علي الجندي في انصارية 7-10-2017

  • موقف في حفل تكريم الشهيد محمد علوية 4-10-2017

    موقف في حفل تكريم الشهيد محمد علوية 4-10-2017

  • كلمة في برج البراجنة 28-9-2017

    كلمة في برج البراجنة 28-9-2017

  • حفل التخرج السنوي لمدارس الامداد 17-9-2017

    حفل التخرج السنوي لمدارس الامداد 17-9-2017

  • خلال تكريم الطلاب الناجحين في يانوح 9-9-2017

    خلال تكريم الطلاب الناجحين في يانوح 9-9-2017

 
NEWS-BAR
الشيخ دعموش في خطبة الجمعة 13-10-2017: التهديدات والعقوبات لن تخيف شعبنا ولا المقاومة ولن تغير في مواقفها. الشيخ دعموش: الواجب الوطني يفرض على المواطنين والقوى الوطنية أن يقفوا إلى جانب من يحمي بلدهم ويضحي من أجل حفظهم وحفظ أعراضهم وحياتهم. الشيخ دعموش: أحد أسباب التهديد والتهويل الأمريكي الإسرائيلي السعودي على لبنان والمقاومة هو أن لبنان بفضل المقاومة والجيش استطاع ان يكون أول بلد ينجح في طرد الإرهاب التكفيري من أرضه. الشيخ دعموش: التحريض والتجييش ضد المقاومة وحزب الله من قبل أميركا واسرائيل والسعودية يأتي بعد الفشل الكبير والمدوي لمشروعهم في المنطقة. الشيخ دعموش: ألا يعتبر تأليب العالم ودعوته الى التحالف ضد حزب الله والتماهي في هذه الدعوة مع ما يدعو اليه الإسرائيلي والأمريكي تحريض على الفتنة في لبنان ودعوة الى العدوان على لبنان؟. الشيخ دعموش: من يدعي الحرص على لبنان وعلى الإستقرار في لبنان يجب أن يأخذ موقفاً جريئاً من التحريض الصريح والمباشر ضد لبنان. الشيخ دعموش في خطبة الجمعة 6-10-2017: أميركا تنتقل بالمنطقة من حرب الى حرب ومن قتنة الى فتنة وكلما فشل لها مشروع إنتقلت الى آخر. الشيخ دعموش: اليوم تلجأ الولايات المتحدة الى إحياء المشروع القديم الجديد، وهو تقسيم المنطقة على أساس عرقي وطائفي ومذهبي، وتحويلها الى دويلات متناقضة ومتصارعة تختلف على كل شيء الشيخ دعموش: إجراء إستفتاء إنفصال كردستان العراق في هذا التوقيت والإصرار عليه رغم كل الضغوط الإقليمية، يجعلنا نعتقد بأن هذه الخطوة منسقة مع الأمريكي فضلا عن الإسرائيلي الذي يجاهر بتأييدها الشيخ دعموش: هذا المشروع لا يستهدف دولة دون أخرى ولا فئة دون أخرى، وإنما يستهدف كل هذه الدول بكل مكوناتها وأبنائها. الشيخ دعموش: مسؤولية كل الدول المستهدفة هي التعاون والتضامن والتكامل فيما بينها لمواجهة هذا المشروع الخطير. الشيخ دعموش: المقاومة ودول محور المقاومة كما وقفت في مواجهة مشروع داعش والجماعات الإرهابية في المنطقة وتصدت له ووضعته على مسار الفشل والهزيمة، ستتصدى لهذا المشروع التقسيمي الذي يهدد مصير دول وشعوب المنطقة كلها وسيفشله إن شاء الله.

الصفحة الرئيسية

الغش والتدليس( 14)

 الشيخ دعموش في الحديث الرمضاني 29-6-2016: الغش وسوء الائتمان يكشف عن طمع وجشع الإنسان وحرصه وأنانيته.عن رسول اللَّه ‏(ص) أنه قال في حديث المناهي: "ومن غشَّ مسلماً في شراء أو بيع فليس منّا، ويحشر يوم القيامة مع اليهود، لأنهم أغشّ الخلق للمسلمين.

"وقال (ص) في حديث آخر: "ومن بات وفي قلبه غشّ لأخيه المسلم، بات في سخط اللَّه وأصبح كذلك حتى يتوب‏".

الغش والخيانة وسوء الائتمان والخداعوالتدليس والإحتيال كلهامفردات وعناوين لمعنى واحد، يجمعها فساد الإنسان, وتجرده عن صفات الصدق والأمانة والوفاء.

عندما تكون شخصية الإنسان فاسدة, وروحه ملوثة, ويسيطر عليه الطمع والجشع وحب المال, فإنه قد يلجأ الى مثل هذه الأساليب الملتوية, الى الغش والتدليس والخداع للحصول على الربح والمال.

الغش وسوء الائتمان يكشف عن طمع وجشع الإنسان وحرصه وأنانيته، فهو يستهدف جمع المال والثروة واكتساب المكانة الاجتماعية، من أي طريق كان،حتى من خلال وسائل ينعدم فيها الصدق والشرف والنبل والكرامة, وتضر بسمعته ومكانته وحرمته.

 

 

والغش بحسب التعريف القانوني: هو خداع الشاري بتبديل ماهية المشترى، أو بتبديل صفاته, حيث يلجأ الغشاش إما الى تغيير طبيعة وماهية الشيء أو الى تغيير أوصافه.

وفي الفقه الغش من المعاملات المحرّمة، وقد وردت في تحريمه عشرات الروايات المبثوثة في المصادر الإسلامية, والتأكيد والشديد على الحرمة الذي نقرأه في الروايات إنما هو ناشىء من أن الغش والتدليس والخداع يضرب الروابط والعلاقات القائمة بين الناس, ويخدش في أخلاق المجتمع, ويؤدي الى إهتزاز الثقة بين أبناء المجتمع.

ويذكر الفقهاء للغش أنواعاً ومصاديق وأمثلة متعددة:

 منها: مزج المبيع المرغوب فيه بغيره مما يخفى، من دون إعلام، من قبيل مزج (السمن) بالشحم, أو خلط الحليب بالماء, أو إضافة الماء الى العصير الطبيعي, وتقديمه على أنه طبيعي خالص.

 ومنها: إظهار الصفة الجيدة في المبيع مع أنها مفقودة واقعاً، كوضع بعض الثمار الجيدة في المبيع مع أنها مفقودة واقعاً، كوضع بعض الثمار الجيدة على وجه الصندوق في حين لا يعثر المشتري داخل الصندوق إلاّ على ثمار رديئة ومهترئة.

فقد مر رسول الله (ص) في سوق المدينة بتاجر يبيع نوعاً من الحبوب حسب ما يبدو، وقد خلط جيده مع رديئه، فقال لصاحبه وهو يرى ظاهر الحبوب:"ما أرى طعامك إلا طيباً".

وعندما سأله عن سعره، أوحى الله عز وجل إليه أن يدس يديه في الطعام، فدس يده في الطعام وأخرج طعاما رديئاً، فاكتشف غش التاجر، فقال (ص) له: "ما أراك إلا وقد جمعت خيانة وغشاً للمسلمين".

نعم ليس ثمة مشكلة على التجار أن يكون لهم من الصنغ نفسه أو من البضاعة نفسها (أرز، قمح، عدس خضار ملابس...) عدة أنواع (باب أول، باب ثان... إلخ, أو بضاعة صحيحة أو ستوك.

  وروي عن رسول اللَّه أيضاً أنه قال لبائعة عطور: "إذا بعتِ ‏فاحسني ولا تغشّي، فإنه أتقى وأبقى للمال...".

يقول الحسين بن المختار: قلت لأبي عبد اللَّه‏ الصادق (عليه السلام): إنا نعمل‏القلانس، فنجعل فيها القطن العتيق، فنبيعها ولا نبيِّن لهم ما فيها، قال:"أحب لك أن تبين ما فيها".

ومنها: تزوير العملات, فعن موسى بن بكر قال كنّا عند أبي الحسن(ع) واذا دنانير مصبوبة بين يديه فنظر الى دينار فأخذه بيده ثم قطعه بنصفين ثم قال لي: ألقه في البالوعةحتى لا يباع شيء فيه غش.

ومنها: الغش في الإمتحانات للحصول على شهادات معينة أو تزوير شهادات أو تزوير مستندات رسمية أو غير رسمية او غير ذلك حتى ولو كان التزوير لإثبات حق. فإن كل أشكال التزوير والتلاعب التي من هذا النوع من الغش المحرم.

 وللغش آثار ونتائج غير محمودة على الإنسان, فعن علي (عليه السلام): الغش يكسب المسبة.

 وعنه (عليه السلام): شر الناس من يغش الناس.

 وعنه(عليه السلام: ((المؤمن لا يغش أخاه، ولا يخونه، ولا يخذله، ولا يتهمه.

ورد في رسالة الحقوق للإمام علي بن الحسين (عليه السلام) في بيان حق الصديق, قال: وأمّا حق الخليط فأن لا تغرّه، ولا تغشّه، ولا تكذبه، ولا تغفله، ولا تخدعه.

 فإن غش الصديق تنكّر لعهد الصداقة، وهو أشد إيلاماً وأسوأ أثراً من الغش لغيره.

 

                                                                  والحمد لله رب العالمين

 

عظم الله أجوركم

تابعونا عبر:

FacebookTwitterRSS Feedyoutube

المتواجدون حاليا

114 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

استطلاع رأي

ما رأيك بالموقع؟